برج الكبسولة … وعمارة الميتابوليست لكيشو كوروكاوا


(عمارة إسلامية) #1

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخوتي وأخواتي المهندسين والمهندسات؛
مقال في رحاب الهندسة المعمارية.

:: كلاسيكيّات العمارة ::

برج الكبسولة … وعمارة الميتابوليست لكيشو كوروكاوا

الموقع: طوكيو. اليابان
سنة المشروع: 1972

كان المهندس المعماري “كيشو كوروكاوا” (Kisho Kurokawa) مبدعاً جدا في إنشائه لبرج الكبسولة “ناكاجين” عام 1972, الذي كان اول تصميم معماري للكبسولة والذي يعد أكثر المباني تعبيراً عن حركة الميتابوليست (Metabolist Movement) في هذا العصر, صممت كل وحدة بقصد إستضافة رجال الأعمال الذين كان يعملون في وسط طوكيو خلال الأسبوع, وهو نموذج من الهندسة المعمارية للإستدامة وإعادة التدوير, حيث أن كل وحدة موصولة بنواه (محور) مركزية حتى نتمكن من إستبدالها بوحدة جديدة أو تبادلها مع وحدة أخرى من نفس المبنى…

بُنِيت في “جينزا” الواقعة في طوكيو, تم تجميع 140 كبسولة وتثبيتها بزوايا مختلفة حول النواة المركزية, على إمتداد 14 طابق, سمحت التكنولوجيا التي طورها “كوروكاوا” لكل وحدة بأن تثبت في في المحور الصلب من خلال أربعة براغي فقط, مما يجعل الوحدات قابلة للأستبدال, قياس كل كبسولة هو 4 x 2.5 متر, لتوفير غرف تكفي شخص واحد للعيش براحة تامة, يمكن التحكم بالمساحة الداخلية لكل كبسولة من خلال ربط عدة كبسولات مع بعضها البعض.

صنعت جميع أجزاء الحجيرات في مصنع يقع في مقاطعة “شيقا” ثم تنقل إلى الموقع بواسطة الشاحنات. تتميز القطع الداخلية قبل تجميعها بالنوافذ الدائرية, ودمج غرفة النوم والحمام, ومزودة بالتلفزيون والراديو والمنبه. رفعت وثبتت بواسطة رافعة, أدرجت الكبسولات في حاويات الشحن عن طريق استخدام رافعة ثم ثبتت على القضيب المحوري الصلب.

هذه الشقة الفريدة من نوعها والابنية العالية في طوكيو وهي مثال ساطع على تطور عمارة “كيشو”, والمعروفة في تركيزها على تكيفها وتطورها وتبادلها لتصاميم البناء. كان أول ظهور لهذه الأفكار في عام 1960 في “مؤتمر التصميم العالمي”. وذكر “هيداكا” (Hidaka) في أحدا المرات أن أفكار الميتابوليست في البناء في عام 1960 “كانت جديدة جدا, حيث رؤية المدن كأنها تتنقل وتتحرك, هذا هو المفهوم الحقيقي للبناء المطلوب من المهندسين التعامل معه, وهذا يتطلب علماء ومصممين ومصممين بناء. وهو يتطلب التشارك في الحضارات. وتبقى ذات صلة بالحضارات القديمة بسبب المدن المتحركة والمظهر الحضاري العريق…

مظهر آخر مؤقت لبرج كبسولة ناكاجين وهو يرتكز على ما يلاحظه كاروكاوا على مر التاريخ الياباني, المدن اليابانية بنيت من مواد طبيعية مما جعلها مؤقتة وغير متوقع عمرها الإفتراضي, حيث انها لم تصمد أمام إختبار الزمن, وهذه الحدود يمكن رؤيتها في برج ناكاجين. “كانت فترة تصميم البرج هي 4 اشهر فقط وهي أقصر بكثير من المعتاد, فكانت سريعة جدا. وبدأ البناء مباشرة بعد إنتهاء التصميم”.

[]سكان هذه الوحدات الكبسولية يخططون الأن لتدميره, مع ان هذه الكبسولات صممت لتكون قابلة للتغيير, فلم يتم الحفاظ على هذا المبنى لمدة 33 سنة مما أدى الى تدمير الصرف الصحي وأنابيب المياه, يحاول المهندسون المعماريون من جميع انحاء العالم للعمل معا للحفاظ على البرج, والنظر في جميع الأفكار والخيارات.][]

انتهى.

المصدر/ مُدوّنة ( بُناة ).

بحول الله تعالى يكُن لقاء جديد؛ في رحاب الهندسة العماريّة.