علاج مرض الزهامير بالتردد 60 هرتز ثانية المتوافق مع تردد عنصر الالمونيوم اللمركبة غير الفعالة للتيار المتردد


(محمود العقاد) #1

بسم اللة الرحمن الرحيم

التردد التوافقى الرنينى 60 هرتز ثانية لمعدن الالمونيوم يعالج مرض الزهايمر

مرض فقدان التذكر

يعانى كثير من كبار السن من مرض الزهايمر وهو فقدان الذاكرة او صعوبة التذكر . ولنعلم ان ذاكرة مخ الانسان تعتبر المخزن الذى يستحضر منها الانسان اتوماتيكيا الحوادث والاسماء والمواضيع وصور الاشخاص التى مرت بحياتة ويتعامل فى حياتة بها اثناء حياتة اليومية والتى تسمى بالذاكرة المؤقتة وتستمد المعلومات من الذاكرة الخازنة بالمخ وتنساب منها المعلومات اتوماتيكيا الى العقل الحاضرعند التعامل بة فى حياتة اليومية باسماء واشكال وقصص ما مضى خلفة من العمر وهى مجموعة خلايا ترتبطت بعضها بالبعض عن طريق انتشار جزيئات معدن الالمونيوم ووزنة الذرى 27 وزن ذرى وعددة الذرى 13 لخفة وزنة وخواصة النوعية ومنها التوصيلية للتيار الكهربى بذاكرة المخ والذى يحمل الاشارات المخزونة بالذاكرة فى صورة اسماء واشكال وحوادث فتمر الاشارة بفضل قدرة معدن الالمونيوم على التوصيلية الكهربائية فاعتبر بين الخلايا وبعضها بجسر توصيل للاشارات عبر الخلايا بالمخ من خلية الى اخرى حتى مخرج الذاكرة الى خلايا العقل بالمخ الحاضر الواعى الذى يعمل كل يوم بمكان وزمن وجود الانسان اثناء عملة اليومى وهى منطقة اخرى من خلايا اخرى بالمخ . ولما كان مخ الانسان معرضا للجو وبعامل التقدم فى العمر يتعرض مخزن الذاكرة المعم بوصلات معدن الالمونيوم بمضى الزمن الى التحول بالمخ الى معدن اخر غير موصل لتيار الاشارات الكهربائية التى هى فى صورة كلام واسماء وحوادث واشخاص صورهم بالذاكرة ولكن المعدن كان بطبيعة الترتيب الذى لا دخل لاحد فية بتركيب طبيعى يتحول معدن الالمونيوم بمرور الزمن وعوامل اخرى منها تقدم السن الى عنصر الكالسيوم وهو ردىء التوصيل الكهربى لما تاتى عوامل التحول عن طريق تعرض المخ للاشعاعات الطبيعية للضوء من نوع ميون الذى يغذى ذرات المادة بالاشعاعات بيتا والفوق بنفسجية وهو جسيم طاقة متعادل الشحنة يرتبط بجسيم التيار الكهربى الاليكترون وشحنتة والذى تكونت منة الاليكترونات ويحتوى على الاشعة فوق البنفسجية وبيتا والكهرومغناطيسية والترددات الرنينية التوافقية فتعمل بهذا التعرض الى التحول الرنينى التوافقى وهو من المونيوم ترددة 60 الرنينى هرتز ثانية الى 120 هرتز ثانية فيصبح الالمونيوم كالسيوم فلا تتسم الخلايا بوجود عنصر توصيل كهربى حينئذا اذن ويصبح الكالسيوم سبب المرض اى الزهايمر فقدان الذاكرة لغياب ميزة معدن التوصيل الكهربى للاشارات بخلايا الذاكرة بالمخ الالمونيوم . ويمكن فى الحالات الخطيرة ان يتم بنفس العوامل وتقدم العمر اى الشيخوخة تحول الالمونيوم وترددة 60 هرتز الى معدن الزنك فقير التوصيل الكهربى وترددة الرنينى التوافقى 240 هرتز ثانية فماذا بقى غير فقدان الذاكرة المسمى مرض الزهايمر وبعدة عوامل مهمة مثل البلاد التى تعمل نظمها الهندسية الكهربائية للشبكات بتردد 60 هرتز كل ثانية اهلها ذوى ذاكرة اسلم من اللذين تعمل نظم بلادهم الكهربائية 50 هرتز ثانية واقصد المركبة الغير فعالة اى الراسية المرافقة للمركبة الفعالة الافقية للقدرة والتيار والجهد وذلك بموصلات النقل للطاقة الكهربائية من نحاس والمونيوم وترنسات وكابلات اقصد والغير فعالة 60 هرتز انما توجد مشعة بالفراغ الحر حول الموصل بينما القدرة الفعالة هى التى تستهلك من الطرف المحطة الى المستهلك بالطرف الاخر للموصلات والاجهزة ولا صلة لها بالتحول الترددى للمعدن الالمونيوم بخلايا المخ . وبالتالى بالفراغ حول النظام الحر تصيب هذة الترددات 50 مثلا هرتز ثانية مخ الانسان اذا كان النظام يعمل كهربيا بقدر 60 هرتز ثانية فتحافظ الفيوض المشعة على تردد عنصر الالمونيوم بالذاكرة بالمخ بالدول التى نظمها تعمل بتردد 60 هرتز لانة 60 التردد بخلايا المخ للذاكرة يعمل بنظام هذا التردد طبيعيا وهو مميزالتردد بقيمة 60 هرتزمثلها وان كانت الدولة تعمل على تردد 50 هرتز ثانية كان التغير الى تردد الكالسيوم 120 هرتز ثانية وبطول العمر الى بالذات سن الشيخوخة ويعمل هذا التردد 120 للكالسيوم على نقل الاشارات بصفة رديئة جدا تسوء حالة المريض جدا اثنائها بل تتوقف الذاكرة لفقدان عنصر الالمونيوم 60 هرتز المتحول الى كالسيوم 120 هرتز وكذلك عنصر الزنك من 60 الى 240 للزنك هرتز.

ان العلاج لذلك هو خضوع المريض بالزهايمر الى جلسات تيار كهربى غير فعال المركبة راسى متردد بقذرة صغيرة للتيار والجهد الغير فعالان لسلامة العلاج والانسان وبقدر 60 هرتز ثانية نضرب بها جزيئات عنصر الكالسيوم او الزنك باكثر من جلسة على المخ مع تيار الدم المؤدى الى المخ الرئيسى عبر اجهزة توليد ترددات التيار المتردد ليتحول بالتردد الرنينى التوافقى تردد معدن الكالسيوم الى تردد معدن الالمونيوم ثم الى توافقة مع تردد معدن الالمونيوم الرنينى التوافقى وفى الواقع ان التحول الذرى من عنصر لاخر يتبع تغيير بالتمدد لنصف القطر للذرة الى نصف قطر الذرة المراد تحويلة اليها بقدرة حرارية منخفضة جدا لتغيير طول نصف قطر الذرة وبعض العوامل الاخرى كزمن التحول وطريقة تركيب الجزيئات لتكن الذرة ذات وزن ذرى مطابق للمعدن الذى تساوت ذرتة مع قطر مثلا معدن الذهب للنحاس ويتم التحول بقياس التردد المتغير بمركز الذاكرة بالمخ برسم اشارات المخ بجهاز راسم المخ ويدل على التحول بالقيمة الذروية 60 هرتز ثانية وعرض نطاق التردد 60 هرتز ثانية الذى يخص معدن الالمونيوم ويبرهن على التحول ورجوع التوصيلية الى خلايا المخ لوصول التحول الى غايتة من كالسيوم الى المونيوم اى من تردد 120 هرتز اللى 60 هرتز للالمونيوم ان كل معدن لة بمفردة قيمة تخصة ترددية وتدل على طبيعتة وتردد نصف قطرة حتى يتردد نصف قطر ذرة الكالسيوم او الزنك نفس تردد الالمونيوم 60 هرتز وبذلك يعود معدن الالمونيوم من تردد عنصر الكالسيوم للعمل من جديد بتحولة الى المونيوم وذلك بمرور العمر وكبر السن وهما من العوامل التى تفقد الذاكرة بهما والعوامل المحيطة بالمكان والعمل الذى يمارسة الانسان ويتم توصيل المعدن للاشارات من الذاكرة الى خلايا المخ التى تخص العمل بالزمن والمكان بالعقل الذى يتم فى خلاياة بالمخ نقل الاشارات الخاصة بالتذكر عبر جزيئات الالمونيوم لتسير الحياة ويستند العقل الواعى على مركز الذاكرة بالمخ استنادا اساسيا فاذا اصابت خلايا التذكر ما شرحنا من عطب وتحول لصفة معدن التوصيل المشار الية توقف العقل ومراكزة بخلايا المخ واذا توقف العقل الواعى بمرض لما تتوقفت الذاكرة عن توصيل الاشارات الية ما هو ماضى خزنة بالخلايا ونسى الانسان ما كان يفعلة واهلة واسماء الناس من حولة بل اسمة هو نفسة وكلاهما يعتبر توقف لحياة الانسان ان التردد الرنينى التوافقى والاهتزازى بعلم اخر والمشار الية من قبل من لدى العالم نيكولا تيسلا موسس علم التردد التوافقى الرنينى انما يؤدى الى التطابق بين عنصر وعنصر وشىء وشىء ومكان وزمنة واخر وزمنة وفى الخمسة ابعاد الهندسية تتطابق كلى وجزئى فى كل الابعاد والشكل والخواص والزمن والمكان انة النحول بقدرة منخفضة بالتردد الرنينى التوافقى .

مهندس محمود العقاد / منتدى المهندسين
قسم هندسة القوى وتكنيك الضغط العالى بهندسة شبرا جامعة الزقازيق وهندسة الازهر الدراسات العليا 1977-1999


(عمارة إسلامية) #2

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما شاء الله!
بارك الله تعالى بكم أخي م. محمود.
إن شاء الله تعالى يكون هذا المقال شاهدًا لكم.
زادكم الله تعالى من فضله، ووفقكم.


(Abdalsalam Salah Abdalsalam Elawami) #3

السلام عليكم انا لدي جدي مريض بالزهايمر في مراحله المتقدمة هل تمت تجربت هذا العلاج و كيف يمكنني ان اساعده