عناصر تنسيق الشوارع التجارية


(عمارة إسلامية) #1

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخوتي وأخواتي المهندسين والمهندسات؛
كتاب نافع - بحوله تعالى - في إحدى مجالاتِ الهندسة؛
والهندسة المعمارية وهندسة تنسيق الشوارع والطرق تحددًا.

عناصر تنسيق الشوارع التجارية

عناصر تنسيق الشوارع التجارية

بعد الانتهاء من تهيئة المنطقة التجارية المفتوحة بما يتفق مع احتياجات المشاة وتحويلها إلى أحد الأنماط Full Mall , Semi- Mall , Transit Mall فإن المرحلة التالية هي إضافة عناصر التصميم الحضري اللازمة لتنسيق الموقع .

وتتمثل عناصر تنسيق الموقع في الآتي :-

1- الأرضيات Pavements
2- التشجير Tree and Plants
3-عناصر التشكيل والقطع النحتية Sculptures
4- النافورات Fountains
5- الحواجز والعوائق Bollards
6- عناصر الإضاءة Lighting devices
7- العلامات ولافتات الإعلان Graphic Design
8- عناصر تجهيز الفراغ Street Furniture(1)


2-2-1- الأرضيات Pavements :-

الغرض من الرصف هو خلق سطح صلب متين غير منزلق يكون مقاوما للعوامل الجوية وصالحا لاستخدام المشاة والسيارات ، وللرصف أيضا وظائف ثانوية أخرى مثل توجيه المشاة وإرشادهم أو إعاقتهم عن الحركة في اتجاه معين وأيضا لخلق أرضية مريحة بصريا ولإضفاء شخصية على المكان سواء كان عاما أو خاصا ؛ ترفيهيا أو حكوميا … الخ ، كما يساعد على ربط المباني ببعضها بعلاقات مناسبة متزنة .


وعند اختيار الأرضية المناسبة يجب مراعاة العوامل الآتية :-

1- سهولة الحركة :

هو هدف رئيسي عند تصميم ممرات المشاة فيجب اختيار الأرضيات المريحة التي تشجع المشاة على السير فوقها ، وكذلك يمكن استعمال نوعين من الأرضيات ؛ واحدة للمشايات الرئيسية وأخرى للمشايات الفرعية والتي غالبا ما تكون من مادة أكثر خشونة من الممرات الرئيسية .


2- الأمان :

يجب أن تكون الممرات آمنة غير زلقة سواء في الجو العادي أو الممطر كذلك يجب ألا تكون المنحدرات أو المناسيب وعرة أو مفاجئة لدرجة تشكل خطورة في الظلام .


3- التكلفة :

وهى من العوامل الرئيسية التي يجب أن تؤخذ في الاعتبار ، ولا يقصد هنا بالتكاليف سعر المادة الخام وتركيبها فحسب ولكن يضاف إليها أيضا تكاليف الصيانة والعمر الافتراضي ؛ فلا يتم اختيار مادة رخيصة ولكنها تحتاج إلى تغيير على فترات قصيرة فبالتالي ستصبح تكلفتها أعلى بكثير من مادة أخرى سعرها أعلى ولكن تكاليف صيانتها قليلة وعمرها الافتراضي أطول .


4- المظهر العام : ويشمل اللون والملمس وأبعاد الوحدات ويجب مراعاة تناسق كل هذا مع المكان والوظيفة فيجب استعمال الألوان الهادئة وعدم الإكثار من الألوان المستخدمة حتى لا نشغل نظر المشاة عن المحلات التجارية ، كما يجب استعمال أرضيات ذات ملمس متوسط الخشونة ؛ فلا يكون ناعما جدا فيسبب الانزلاق من عليه ، ولا يكون خشنا جدا فيصيب من يقع على الأرض بأذى وكذلك لن يكون مريحا أثناء السير ، كما يجب أن تكون الأرضيات مقاومة للبرى بسبب كثرة المشاة وفي حالة تآكل الأرضيات يجب تغييرها فورا ، كما أن أبعاد وحدة الأرضية هام جدا فهي التي تعطي إحساسا بضيق أو اتساع الفراغ ، كما أن ترتيب الوحدات يعطي توجيها للمشاة أثناء سيرهم ، كما يجب أن ندرس علاقة الفراغ بأبعاد الوحدات فلا يجب استخدام وحدات ذات أبعاد صغيرة جدا حتى لا تصبح مكلفة وفي نفس الوقت لن تكون ملحوظة وكذلك لا يجب استعمال وحدات كبيرة جدا فتعطي إحساسا بضيق الفراغ .
والأرضيات في المنطقة التجارية لا تختص بالمشاة فحسب ، ولكن هناك أرضيات لسيارات الخدمة والسيارات الخاصة وأيضا سيارات الطوارئ (1) .

أولا … أرضيات المشاة :

وتوجد العديد من الأرضيات المستخدمة وهى إما مصبوبة في الموقع أو وحدات يتم تجميعها ولصقها بالمونة .

1 الوحدات المصبوبة في الموقع :

غالبا ما تكون المواد المستخدمة من الخرسانة العادية ويمكن إضافة كسر الرخام أو الجرانيت كمادة مقاومة للبرى ، كما يمكن إضافة الركام (الزلط) الملون على سطح الخرسانة بشرط تثبيته جيدا وألا يكون حاد الحواف ، ويمكن إضافة الألوان إلى الخرسانة وغالبا ما تكون الألوان المستخدمة هي درجات الرمادي والأحمر والأخضر ويراعى عند اختيار الألوان ألا تكون متغيرة بفعل العوامل الجوية كما يمكن ترك فواصل بين وحدات الخرسانة ويتم ملئها بالطمي تمهيدا لزراعتها بالنجيل .


ومن أشهر الأرضيات المستخدمة هي الأرضيات التراتزو وهى عبارة عن خلطة خرسانة عادية مع حصوة وبودرة حجر وهى مقاومة للبرى بصورة جيدة ألا أنها قد تكون أكثر تكلفة ، ويجب أن تجرى صيانة دورية للأرضيات واستبدال التالف منها فورا ، كما يجب الاهتمام بدك الطبقات أسفل الأرضيات دكا جيدا حتى لا يحدث هبوط في الأرضية .

( بلاطات من الخرسانة العادية المصبوبة في الموقع

يراعى ألا تزيد أبعاد البلاطات عن 1.20×1.20 م منعا لوجود شروخ وتشققات
ويمكن إضافة فواصل من النحاس أو ترك فواصل ثم ملئها بالطمي تمهيدا لزراعة النجيل بها


2- الوحدات التي يتم لصقها بالمونة : وتكون غالبا ذات أبعاد صغيرة نسبيا وهى ذات انتشار واسع وتستخدم في الأرصفة وممرات المشاة ، كما أنها تتميز بكثرة الأنواع وسهولة التغيير كما أنها تعطي إمكانية التغيير والتشكيل مما يعطي شكلا جذابا للأرضية .


والخامات المستخدمة لا حصر لها ويوجد العديد والعديد من الأشكال المتاحة والتي يمكن الاختيار من بينها ؛ إلا أن أشهر هذه الأشكال وأكثرها استخداما على الإطلاق هو بلاط استيل كريت لما له من مميزات أهمها توفره ورخص سعره النسبي وقوة تحمله سواء للبرى أو العوامل الجوية ، إلا أن هناك الكثير من الأرضيات الممكن استخدامها مثل الوحدات الخرسانية سابقة الصب والأحجار والطوب الإسفلتي والوحدات الخرسانية سابقة الصب والمغطاة بطبقة من المطاط المقاوم للبرى والتآكل وكذلك يمكن استخدام الرخام والجرانيت إذا توفرت النواحي المادية ، كما توجد البلاطات الخرسانية ذات التعشيقات والمعروفة باسم Interlocking وتستخدم في المشايات الفرعية في الحدائق والمتنزهات العامة(1) .


3- أغطية ( المنهولات ) وغرف التفتيش:

وهى الأغطية المستخدمة لتغطية فتحات صرف المطر بجانب الرصيف ووسط الشارع كما تغطي البالوعات وغرف تفتيش الصرف الصحي ، وتصنع عادة من الحديد الزهر أو الخرسانة المسلحة سابقة التجهيز ويراعى أن يكون منسوب سطح الغطاء في نفس منسوب الأرضية أو أقل قليلا ولكن من المفترض ألا يكون منسوب سطح الغطاء أعلى من الأرضية ، ويراعى أن تكون غرف التفتيش بعيد عن الرصيف بحوالي 1 متر ، كما يجب ألا تكون في منتصف الطريق حتى لا تشكل عائقا مروريا عند فتحها أثناء أعمال الصيانة ، كما يراعى أن توضع أمامها العوائق والإشارات الكافية أثناء فتحها(1)


4- البردورات :

والوظيفة الأساسية لبردورات الرصيف تتمثل في الآتي :-

– تعمل كحاجز بين الرصيف والطريق العام مما يشكل نهاية بصرية لنهر الطريق وحدود للرصيف كما أنها تعمل كمصد أو حاجز يحول دون ارتطام السيارات بالرصيف ، لذا يجب أن تكون أعلى من الرصيف ، كما يفضل أن تكون من مادة قوية ومقاومة للبرى والاحتكاك ؛ وأفضل هذه المواد هو الجرانيت إن وجد (شكل 2-57) .
– تعمل كمصد لمياه الأمطار فتحول دون وصولها للرصيف ويفضل أن تكون هناك شبكة لصرف مياه المطر بجوار البردورة لصرف مياه الأمطار الزائدة بحيث لا تتراكم فوق الرصيف فتشكل عائقا يحول دون سير المشاة في أمان .

– تعمل كحائط ساند صغير الحجم للطبقات المكونة للرصيف(2) .

ويمكن تقسيم البردورات إلى ثلاثة أنواع رئيسية هي بردورات الرصيف ، ومنحدرات الرصيف الخاصة بالمعوقين، والجزر في منتصف الطريق .


أ- بردورات الرصيف :

وهى من الأحجار الطبيعية من الجرانيت أو البازلت أو من الخرسانة العادية أو المسلحة التي يتم صبها في قوالب معدنية مخصصة للبردورات وتدهن بمادة شحمية من الداخل حتى يسهل فكها ومنعا من التصاق الخرسانة بجوانب الشدة ، وتعتبر أفضل الأنواع هي الجرانيت والبازلت .


ب- منحدرات الرصيف الخاصة بالمعوقين :

ويستخدم فيها المواد الطبيعية مثل الأحجار أو الجرانيت لتحمل الحركة المتوقع حدوثها من الكراسي الخاصة بالمعوقين وعربات الأطفال ، ويجب ألا يزيد ارتفاعها عن 2.50 سم على الأكثر حتى لا تشكل عائقا أمام كراسي المعوقين .


ج- الجزر :

وهى عبارة عن بردورة رصيف تفصل بين حارتين متقابلتين ؛ ويجب أن تكون مرتفعة ارتفاعا كافيا وتستخدم لحماية العناصر الموجودة في الطريق مثل أعمدة الإنارة وإشارات المرور ، ويوصى باستعمال الجزر في الطرق المزدحمة لأنها تساعد على عبور المشاة للطريق على مراحل ، أما في الطرق السريعة فهي أساسية ويوصى بزراعتها وذلك لحجب الأضواء المبهرة للمركبات عن بعضها لتفادي الحوادث ، وتترك فتحات في الجزر لتسمح للمركبات بالدوران من خلالها ، ويفضل أن يكون هناك عواكس ضوئية صغيرة (Cat eye) بجانب الجزيرة وخاصة عند الطرق المنحنية(1) .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

انتهى.
المصدر محمد محمود كمال ابراهيم – أسس التصميم الحضري للشوارع التجارية بالمدينة المصرية –
مثال تطبيقي شارع الحسيني بمدينة المنيا – ماجستير 98 – كلية الهندسة – جامعة المنيا – مصر
( شبكة التخطيط العمراني ).
/

بحول الله تعالى يكُن لقاء جديد؛ في رحاب الهندسة المدنية.


#2

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع الرائع