فول الصويا الجزء الثاني


(جمال الدين عبد العظيم) #1

فول الصويا الجزء الثاني

فول الصويا نبات حولي يعد طعاماً للحيوانات وغذاء للإنسان. يزرع فول الصويا في الربيع وتظهر الأزهار البيضاء أو البنفسجية على النبات بعد ستة إلى ثمانية أسابيع. وبعد حوالي أسبوعين يتم تكوين الأزهار التي تستطيل مكونة قروناً يحتوي كل منها على بذرتين أو ثلاث بذور، ويتم تكوين البذور خلال 30 إلى 40 يوماً، وتصبح ناضجة عندما يتحول لون الأوراق إلى الأصفر ثم تتساقط على الأرض ويبلغ طول النبات عند تمام نضجه من 60سم إلى 120سم. يغطي نبات فول الصويا زغب قصير دقيق بني أو رمادي اللون ويتراوح لون قرونه ما بين الأصفر الفاتح إلى اللون الرمادي والبني والأسود. وبذور فول الصويا مستديرة أو بيضوية الشكل، ومن ألوانها الأصفر والأخضر والبني والأسود المنقط وذلك وفقاً للصنف. ولمعظم أصناف فول الصويا التي تزرع للأغراض التجارية بذور صفراء أو برتقالية اللون ويتراوح قطر البذره بين 5، 7 ملم. يطلق على فول الصويا أحياناً أسم فول الصوجا. ويعرف فول الصويا علمياً باسم Glycine max أو Glycine soja من الفصيلة البقولية Leguminosae.
تحتوي بذور الصويا على:

زيت بنسبة تصل إلى 21٪
وبروتين بنسبة 37٪
وسكريات بنسبة 25٪
وصابونينات بنسبة 3٪
واستيرولات بنسبة 2،2٪
ومعادن مثل الكالسيوم والحديد والماغنسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والكبريت.
وفيتامينات مثل أ، ب1، ب2، د، ه
وشحميات فسفورية ورطوبة، وخميرة دياستاز، ليستين وشمع العسل وصمغ الصنوبر وسليليوز وكازايين.
وتحتوي بروتينات فول الصويا على العديد من الأحماض الأمينية مثل
تربتوفان، وسستين، ولايزين، وهستدين وتايروسين وفالين وليسوسين وحمض الغلوتميك.

  • وتشمل البروتينات بعض الأنزيمات مثل بيروكسايديز وليباز ولايبوكسيديز.
    وسكريات فول الصويا تحتوي على جلوكوز وزايلوز وجلاكتوز وارابينوز ورامنوز وسكروز وفراكتوز
    أما الأستيرولات فتتكون من ستجماسترول وكامبسترول.
    كما تحتوي على فلافونيدات أهمها ديدزابين وجنسين.
    زيت الصويا وطريقة استخلاصه من البذور:
    =======================
    حيث إن بذور فول الصويا تحتوي على نسبة قليلة من الزيت حوالي 20% فإن الطرق المستخدمة لا تعتمد على العصر الآلي للبذور ولذلك نجد أن أكثر الطرق استعمالاً لاستخلاص الزيت تعتمد على المذيبات العضوية مثل إن هكسان N-Hexane أو أيزوهكسين وبنتين أو البنزين على درجة حرارة 50 درجة مئوية.
    وقبل عملية الاستخلاص تعرض البذور لدرجة حرارة أكثر من 100 درجة مئوية لفترة قصيرة لتثبيط أنزيم لايبوكسي جنيز Lipoxygenase ذي القدرة على أكسدة الأحماض الدهنية الغير مشبعة بالهيدروجين في الزيت.
    وحديثاً أدخلت طريقة استخلاص الزيت باستعمال ثاني أكسيد الكربون السائل تحت ضغط عال 3000-10000 رطل بوصة مربعة. على درجة حرارة 50 درجة مئوية.
    وبعد استخلاص الزيت يعالج لترسيب الأصماغ والفسفتيدات وذلك عن طريق إضافة حمض نتريك تركيز 3،01٪ في الماء بنسبة 3-5٪ من حجم الزيت والخلط لمدة 30 دقيقة على درجة حرارة 35-40 درجة مئوية
    أو عن طريق معالجة الزيت بماء ساخن على درجة حرارة 85 درجة مئوية ثم الخلط لمدة قصيرة وترك الخليط لفترة ينفصل الزيت عن الماء ثم سحب الزيت، وكذلك يعالج الزيت للتخلص من الألوان غير المرغوب فيها وذلك بإضافة طين منشط بنسبة 1-3٪ من وزن الزيت
    ويمكن استخدام طين مكون من خليط أوكسيد السيليكون 67،5٪ والمنيوم 15،7٪ وحديد 3،5٪
    كما يمكن تنشيطه بمعالجته بحمض كبريتيك تركيز 10٪ في الماء لعدة ساعات ثم تجفيفه.
    كما يمكن التخلص من الألوان غير المرغوب فيها بمعالجة الزيت بمادة بنتونايت بنسبة 0،1-2٪ من حجم الزيت ويمكن تنشيط البنتونايت بمعالجته لحمض الهيدروكلوريك بتركيز 20٪ في الماء لمدة ساعتين.
    يحتوي زيت فول الصويا الخام
    ===============
    بالإضافة للأحماض الدهنية المشبعة واللامشبعة بالهيدروجين على
    شحوم فسفورية تتراوح نسبتها بين 1،3-3٪
    وتتكون هذه المادة من فسفاتيدايل كولين 18-22٪
    وسيرين 14-16٪
    وأيثانول أمين 13-15٪
    وثنائي فسفا تيديل غلسرول 14-15٪
    وحمض الفسفاتيك 11-13٪
    وفسفاتيديل أينوزيتول 6-7٪
    وحمض الفسفاتيدك المتعدد 12-13%
    كما يحتوي الزيت الخام على
    ستيرولات بنسبة 6،٪ تتكون من
    بيتا سيتو سيترول 45-56٪
    وستجما ستيرول 20-33٪
    وكامبسترول 13-24٪.
    بالإضافة إلى ما ذكر أعلاه يحتوي زيت فول الصويا على
    حمض لينولنيك بنسبة 43-56٪
    وحمض أولنيك بنسبة 22-23٪
    وحمض لينولينيك بنسبة 5-11٪
    وحمض البالمتيك بنسبة 10،6-18،1٪
    وحمض الأستياريك 2،4-3،7٪
    وحمض الميرستيك 0،4٪
    وحمض الأراشيدك 2،3-2،4٪ وفيتامين ه ( مثل غاما توكوفيرول 37،5٪ ودلتا توكوفيرول 22،3٪ والفاتوكفيرول 4،2٪.
    =========
    زيت فول الصويا
    =========
    القيمة الغذائية لكل (100 غرام)
    ==================
    الطاقة الغذائية 3,701 كيلو جول (885 ك.ح)
    الكربوهيدرات 0 g
    البروتين
    بروتين كلي 0 g
    الدهون
    دهون 100 g
    دهون مشبعة 14 g
    دهون أحادية غير مشبعة 73 g
    دهون ثنائية غير مشبعة 11 g
    أوميجا 3 <1.5 g
    الأحماض الدهنية أوميجا - 6 3.5-21 g
    الفيتامينات
    فيتامين إي 0 مليغرام (0%)
    فيتامين ك 0 ميكروغرام (0%)
    معادن وأملاح
    معلومات أخرى
    100 g Soybean oil is 109 ml
    النسب المئوية هي نسب مقدرة بالتقريب
    باستخدام التوصيات الأمريكية لنظام الغذاء للفرد البالغ.
    صناعة البروتينات النباتية ( فول الصويا )
    ====================
    دقيق فول الصويا
    =======
    يصنع بطحن فول الصويا ويتم استخلاص الزيت بالهكسان( وبعتبر الهدف الرئيسي من زراعة فول الصويا )والمتبقي بعد الاستخلاص يتم طحنة
    1- طحن خشن == ينتج حبيبات صويا
    2- طحن ناعم == ينتج دقيق صويا
    يتراوح نسبة البروتين في دقيق فول الصويا من 50- 70%
    بروتين صويا مركز
    ===========
    ويصنع بازالة السكريات المتبقية بعد طحن فول الصويا واستخلاص الزيت منة ثم تجفيف هذا المتبقي فينتج بروتين صويا مركز تتراوح نسبة البروتين بة بين 70-90%
    بروتين صويا مفصول
    ===========
    ينتج من طحن فول الصويا ثم استخلاص الزيت منة ثم يضاف الية ماء ويجري للمعلق الناتج طرد مركزي للتخلص من المواد الصلبة الذائبة ويؤخذ السائل وتجري عملية ترسيب للبروتينات الموجودة بة وذلك بالوصول بالرقم الهيدروجيني الي نقطة التعادل الكهربائي الخاصة ببروتين فول الصويا ثم يؤخذ الراسب ويغسل ويجفف والناتج هو بروتين صويا مفصول
    ويجب الا تقل نسبة البروتين فية عن 90%
    جميع انواع صور بروتين الصويا يجب الا تزيد نسبة الرطوبة عن 9%
    معاملات لازالة النكهة الغير مرغوبة في الصويا
    =======================
    1- الحرارة
    ========
  • وتعتبر طريقة الحرارة تؤدي الي تغير في تركيب منتجات الصويا
    2- المعاملة ببعض انواع الانزيمات
    ==================
    انزيمات محللة للبروتينات مما يؤدي الي ببتيدات ذات طعم مر ثم اجراء عملية بلمرة للتخلص من الطعم المر والنكهة الغير مرغوبة
    3- اجراء عملية تخمر
    ============
    يتم اجراء عملية تخمر لمعلق منتجات الصويا الناتج من اذابة بروتين الصويا في الماء ببعض انواع بكتيريا حمض اللاكتيك عند درجة حرارة 20-35 م لمدة 16-72 ساعة ثم اجراء طرد مركزي للمعلق الذي تكون النكهات غير المرغوبة قد انتقلت الية اثناء عملية التخمر
    تصنف منتجات بروتين الصويا تبعا لمحتواها من البروتين
    ==============================
    ( نتروجين ×6.25) كنسبة مئوية علي اساس الوزن الجاف
    1- دقيق بروتين الصويا من 50 % الي اقل من 65%
    2-مركز بروتين الصويا من 65%الي اقل نت 90%
    3مستخلص بروتين الصويا 90%او اكثر
    متطلبات بروتين الصويا
    =============
    ان يكون خالي من الشوائب والمواد الغريبة والضارة
    له نكهة واستساغة مميزة قبل الاستخدام
    لاتزيد نسبة الرطوبة عن 10%
    لاتزيد نسبة الرماد علي 8%
    لاتزيد محتوي الالياف الخام علي اساس الوزن الجاف
    5%في حالة دقيق بروتين الصويا
    6% في حالة مركز بروتين فول الصويا
    0.5% في حالة مستخلص بروتين الصويا
    ان يكون خالي من اثار مواد الاستخلاص
    خالي من مثبطات انزيم التربسين
    الحدود الميكروبيولوجية
    ============
    الاعفان ----------------------- (10)5
    السالمونيلا ---------------------صفر
    ايشريشيا كولاي ----------------صفر
    باسيلس سيريس ---------------(10)2
    المواد المسموح اضافتها
    ==============
    الكربوهيدرات وتتضمن السكر
    الدهون والزيوت الغذائية
    الفيتامينات والمعادن
    ملح الطعام
    الاعشاب والبهارات الغذائية
    المواد المضافة
    =======
    منظمات الحموضة
    محسنات القوام
    مستحضرات انزيمية
    مواد معالجة الدقيق
    مانعات التكتل
    مغلظات القوام
    مانعات الرغوة
    مانعات الغبار منظمات اللزوجة مثبتات
    اهم استخدامات فول الصويا
    ================
    يستخدم بكثرة في تصنيع اللحوم

ويضاف بنسبة 3%المركز و2% المفصول مثل
السجق == اللحم المفروم == البورجر
يستخدم في صناعة الخبز

ويضاف بنسبة 6%من الدقيق المستخدم لرفع القيمة الغذائية ويزيد فول الصويا المفصول عند اضافتة الي الدقيق نسبة تشرب الماء بمعدل1.5 %
منتجاتة

حليب الصويا
جبنة فول الصويا

الاصناف وزراعتة والتربة المناسبة

تم استنباط ثلاثة أصناف ذات صفات اقتصادية هامة ، كما تم إكثارها وتتوفر حاليا تقاويها لدي وزارة الزراعة وهي :
1 - جيزة 82
صنف مستنبط بالتهجين قصير العمر ينضج بعد حوالى 100 - 95يوماً من الزراعة ، وذومحصول يقارب أو يماثل محصول الصنفين المنزرعين كلارك وكراوفورد ، كما أن صفات المحصول ممتازة وينصح بزراعته بالوجه القبلي والأراضى الجديدة إما منفرداً أو مكثفاًمع محاصيل أخري ، وتتراوح إنتاجيته بين 1.4 - 1.2طن للفدان ٠
-2جيزة 21
صنف مستنبط بالتهجين مقاوم لدودة ورق القطن يصلح للزراعة بعد قمح بالوجه البحري ينضج بعد حوالي 125 - 130 يوماً من الزراعة يتفوق محصوله بحوالي 25 - 30% علي محصول الصنفين المنزرعين كلارك وكراوفورد وذو صفات زراعية ممتازة وتدور إنتاجيته حول 1.7طن للفدان.
-3جيزة 35
صنف جديد مستنبط بالتهجين ، مقاوم لدودة ورق القطن ، ويحتاج 110 - 105 يوما ًمن الزراعة حتي النضج ، ويتفوق محصوله بحوالي 25 - 20 ٪ علي محصول الصنفين المنزرعين، وتنجح زراعته بكلا الوجهين البحري والقبلي ، وتتراوح إنتاجيته بين 1.6 - 1.5 طنللفدان ٠

  • 4جيزة 83
    صنف مستنبط بالتهجين - قصير العمر ، ينضج بعد حوالى 100 - 95يوماً من الزراعة ، وذومحصول يماثل محصول الصنفين المنزرعين كلارك وكراوفورد ، وهو صنف مقاوم بدرجة عالية لدودة ورق القطن لذا ينصح بزراعته بالوجه البحري ) حيث تشتد الإصابةبدودة ورق القطن ( إما منفرداً أو مكثفاً مع محاصيل أخري ، وتتراوح إنتاجيته بين 1.5 - 1.3 طن للفدان ٠
  • 5 جيزة 111
    صنف مستنبط بالتهجين ، مقاوم لدودة ورق القطن ، ينضج بعد حوالي 125 يوماً من الزراعة ، ويتفوق في المحصول بنحو 25 -20٪ علي الصنفين المنزرعين ، وتنجح زراعته بجميع محافظات الجمهورية حتي الوادي الجديد ، والأراضي الجديدة بجنوب الوادي ، ولاينصح بتأخير زراعته عن آخر شهر مايو ، وتتراوح إنتاجيته حول 1.7 طن للفدان بالأراضي الجديدة
  • 6جيزة 22
    صنف مستنبط بالتهجين ، عالي المحصول ، متوسط المقاومة لدودة ورق القطن ، ينضج بعد حوالى 115 يوماً من الزراعة ، لذا ينصح بزراعته بمحافظات مصر الوسطي والعليا حيث يتفوق في المحصول علي الصنف كلارك المنزرع بتلك المناطق بنحو30٪ ، ولا ينصحبتأخير زراعته عن آخر شهر مايو ، وتتراوح إنتاجيته بين 1.7 - 1.5 طن للفدان بالأراضي القديمة و 1.4 - 1.2 طن/ فدان بالأراضي الجديدة بجنوب الوادي٠
    ميعاد الزراعة :
    ======
    يزرع فول الصويا بصفه عامة خلال شهر مايو وفي حالة الزراعة لإنتاج التقاوي تتم زراعته خلال النصف الثاني من نفس الشهر.
    التربة المناسبة
    ========
    يجود فى الأراضى الخصبة - جيدة الصرف - قليلة الحشائش والأراضى الصفراء ، ويمكن زراعته فى الأراضى الجيرية والرملية مع تجنب الزراعة في الأراضى الملحية أو غير المستوية أو سيئة الصرف أو استخدام مياه رى بها نسبة ملوحة مرتفعة ، وعدم تكرار زراعةفول الصويا بنفس قطعة الأرض سنوياً حتى لايساعد ذلك على انتشار الأمراض ٠
    التقاوى
    =====
    يحتاج الفدان نحو 30كجم في حالة الزراعة الآلية أما في الزراعة اليدوية فيحتاج الفدان إلى 35 كجم تقاوى منتقاة ومعتمدة من وزارة الزراعة بالنسبة للأصناف كلارك وكراوفورد وجيزة 21 وجيزة 22 وجيزة 111 ، و 40 كجم من الصنفين المبكرين جيزة 82 وجيزة83 والصنف جيزة 35 ، ولاينصح باستخدام تقاوى غير معتمدة منعاً لانتشار الأمراض وتدهور المحصول
    المتطلبات البيئية
    ==========
    1- الحـرارة: الصويا محب للحرارة، ويحتاج في أثناء حياته إلى مجموع حراري بين 1700-3200 ْم. يمكن أن تنبت بذور الصويا في مدى واسع من درجات حرارة التربة تراوح بين 5 و40 ْم. أما درجة الحرارة المثلى للإنبات فهي بين 20-22 ْم. تظهر فيها البادرات بعد مضي 4-5 أيام. ويجب ألا تقل درجات حرارة الهواء عن 24-25 ْم
    لنمو النبات وإزهاره. ويتوقف الإزهار عند انخفاض الحرارة عن 10 ْم،
    كما يؤثر ارتفاعها عن 40 ْم تأثيراً سلبياً في نمو النبات وعمليتي الإزهار والعقد، وخاصة عند انخفاض الرطوبة الجوية.
    2- الضـوء: الصويا من نباتات النهار القصير، وهي شديدة التأثر بطول الفترة الضوئية، إذ هناك أصناف لاتتأثر بزيادة الإضاءة وأصناف متوسطة التأثر وأصناف أخرى تتأثر بشدة في الإضاءة الطويلة فيتباطأ نموها وتتساقط أزهارها. وتطول دورة حياة النبات في غالبية الأصناف بالاتجاه نحو شمالي الكرة الأرضية.
    لايصلح زراعةفول الصويا فى الهيدروبينك بسبب ان فول الصويا يحتاج لفترة 4 شهور لكى ينمو ويزهر ويثمر
    بخصوص زراعة فول الصويا عن طريق الزراعة بدون طربة عدم امكانية زراعتة
    3- الرطوبـة: الصويا من المحاصيل المتوسطة التحمل للجفاف. ويحتاج إلى أكثر من 600-700م3 من الماء للهكتار الواحد في أثناء مراحل نموه، كما يحتاج إلى رطوبة أرضية بنحو 60-70% في مراحل النمو الأولى وحتى الإزهار وبنحو 70-80% في فترة الإزهار والعقد وامتلاء القرون ونضجها. أما الرطوبة الجوية المناسبة فتراوح بين 70-75%.
    4- التربة المناسبة: تجود الصويا في الأراضي الخصبة العميقة المتوسطة القوام الجيدة الصرف والتهوية والخالية من الملوحة (لا تزيد على 4 ملليموز/سم)، المعتدلة الحموضة 6-7. ويغني فول الصويا التربة بعنصر الآزوت بنحو70-80كغ/هكتار (أي نحو 130-150كغ يوريا أو30-40 طن سماد عضوي).
    الأصناف:
    =====
    من أهم الأصناف:
    ==========
    1- الأصناف المبكرة: مثل كلارك، وليامس، وكتلر عمرها يراوح بين 90 و120 يوماً.
    2- الأصناف المتأخرة: مثل هود، بيانفيل، وسيمس يراوح عمرها بين 150 و165 يوماً.
    تاريخ فول الصويا وتأثير استهلاكه على الصحة.
    ========================
    منذ منتصف القرن الماضي انتشرت الدعاية لفول الصويا كطعام للفقراء غني بالبروتين الرخيص، ثم تطور الأمر لتتم الدعاية له على أنه الطعام الصحي للنخبة، «بديل اللحم» النباتي الغني بالبروتين الفقير بالدهون القادر على إبعاد شبح الأمراض المزمنة !!
    وقد اتضح مؤخراً أن الدعاية المدروسة والمنظمة لفول الصويا لم تكن لأجل منافعه الصحية التي اتضح أنها أكبر من حجمها الحقيقي بكثير ولكنها من أجل جني الأرباح الطائلة من تصنيع فول الصويا وإدخاله تقريباً إلى كل منتج غذائي ممكن.
    ونظرة سريعة إلى ظروف انتشار فول الصويا في الشرق
    أولاً ثم انتقاله للغرب قد تساهم في توضيح المكانة الحقيقية لفول الصويا.
    قديماً، أي قبل أن يعرف العالم عمليات التصنيع الغذائي، كان المزارعون الصينيون يزرعون فول الصويا ليستخدمونه كمخصب للتربة وليس للأكل لأنهم كانوا يعلمون أن عمليات الطبخ العادية لم تكن تزيل سميّة فول الصويا.
    كان الصينيون القدماء يعزقون الأرض بعد حصاد المحاصيل، ثم يضيفون فول الصويا عند إضافة بذور المحصول القادم لأن فول الصويا يرتبط في التربة مع نوع من البكتيريا تشكل عناقيد على جذور النباتات تساعد على امتصاص النيتروجين من الهواء وتثبيته في التربة. أي ان المزارعين الصينيين لم يستخدموا فول الصويا كطعام بل كانوا يسمدون به أراضيهم!!
    ثم، مع مواسم المجاعات ابتدع الصينيون طرقا لمعالجة فول الصويا مثل التخمير وغيره، وبذلك تمكنوا من التخلص من تأثير مثبطات الترايبسين فيه، فظهرت منتجات مثل
    الميسو
    وصلصة الصويا
    والناتو
    والتمبه
    والتوفو
    وانتشرت في الشرق الأقصى،
    كما كانوا يستخدمون زيت الصويا لوقود الإضاءة!
    وعلى الرغم من ذلك لم يكن سكان تلك البلاد يأكلون مقادير كبيرة من منتجات فول الصويا فقد كان فيه ما ينفر منه حيث يقال إنه حتى الفئران تبتعد عنه، فعندما يخزّن فول الصويا مع غيره من البقول تأكل الفئران كل شيء وتترك فول الصويا!!
    وخلال القرن السادس عشر وما بعده تسرب فول الصويا ومنتجاته إلى الغرب، ولكن ما لم يتسرب هو نظرة الشرقيين لفول الصويا ومكانته على موائدهم. وقبل الحرب العالمية الأولى ابتدأت زراعة فول الصويا في الولايات المتحدة الأمريكية، ولم يكن أحد يتصور الازدهار والانتشار الذي سيبلغه فول الصويا في أمريكا الشمالية بعد الحرب العالمية الثانية حيث أصبح أحد أنجح منتجات التصنيع الغذائي وأكثرها انتشارا، وتكونت اتحادات قوية لتعزيز زراعة الصويا والترويج له وتمويل الأبحاث الداعمة لفوائده المفترضة. كما ابتدعت طرق لإخفاء طعمه والمرارة التي يتركها في الفم بعد أكله.
    ولم يكن التركيز على تسويق الصويا كفول أو كنوع من البقول بل كان يسوّق كمنتجات تتألف بشكل أساسي من
    زيت الصويا
    وبروتين الصويا
    وما ينتج عنهما من منتجات مثل
    ليسيثين الصويا soy lecithin (مادة مستحلبة)،
    ومثبط البروتيز protease inhibitors (مادة مهدئة للجهاز الهضمي تدخل في تصنيع مواد الوقاية من السرطان)،
    والأيسوفلافونات isoflavones (استروجينات نباتية تسوّق على أنها معالِجات آمنة كبدائل هرمونية ولتخفيض الكوليسترول وعلاج السرطان) …
    وبدون مبالغة وُجد أن واحدا على الأقل من هذه المنتجات أو غيرها من منتجات الصويا يدخل اليوم في مكونات كل طعام يوجد على أرفف البقالات حتى الصحيّة منها.
    وقد نجحت الدعاية لفول الصويا نجاحاً باهرا تمثل في أرباح خيالية لمنتجي ومصنعي فول الصويا. ولكن القصة الكاملة لفول الصويا تستحق النشر.
    مصدر : كتاب «قصة الصويا الكاملة The Whole Soy Story» من تأليف البروفيسورة كايلا دانييل المتخصصة بالتغذية العلاجية، وهي عضو في مؤسسة ويستون برايس الخيرية غير الربحية التي تدعم أبحاث التغذية والصحة.
    يعتبر فول الصويا من المحاصيل الاستراتيجية
    ======================
    في الثمانينات كانت المساحة المزروعة منه 150 الف فدان تراجعت الان الي 15 الف فدان بناء علي حديث الدكتور محمود ابراهيم رئيس قسم بحوث المحاصيل بسبب ان السعر العالمي من 4الي 5 الاف جنية للطن اما السعر المحلي يتراوح 3500 جنية للطن وفول الصويا من المحاصيل الصناعية اي انه يحتاج لصناعة والفلاح لايعرف تصريف لهذا المنتج والتكلفة والعائد منخفض مما ادي الي تقليل الرقعة المزروعة منه لعدم مقدرة الفلاح تصريف هذا المنتج
    لابد من عمل جمعية تعاونية لتجميع فول الصويا بسعر مناسب للفلاح وتغذية المصانع بهذا المنتج الاستراتيجي وعملية تخزين فول الصويا لاتحتاج الي معاملات معينة وعملية التخزين بسيطة
    الي جانب ان هذا المنتج يحتوي علي 20 %منه زيوت وبذلك قد يحل مشكلة ازمة الزيوت عندنا
    ويحتوي علي 40%بروتين مما يجعلة يدخل في صناعات تحويلية كبيرة
    اعلاف
    حليب فول الصويا لمرضي تحسس اللاكتوز
    زيوت
    منتجات للرياضين
    لبن زبادي لمرضي تحسس اللاكتوز
    اين وزارة الزراعة لتشجيع زراعتة
    اين مراكز البحوث لتطوير صناعتة
    اين تشجيع الفلاح لزيادة الرقعة الزراعية منه
    اين عمالقة الصناعات الغذائية للعمل فيه
    الثورة الزراعية هي الحل لبلادنا
    (الاهتمام بزراعة القطن -الاهتمام بزراعة القمح -الاهتمام بزراعة الارز - الاهتمام بزراعة الذرة - الاهتمام بزراعة الصويا - الاهتمام بالفلاح اولا واخيرا )نص عريض