الحب الشريف، ماهو؟


(عمرو) #1

أود أن أطرح عليكم مشكلة منقولة من أحد المنتديات بصياغتي الخاصة لأن المشكلة ربما لم تكن واضحة أو مرتبة بأسلوب صاحبها، وهاهي:

"[COLOR=Navy][SIZE=4]أحب فتاة من الجامعة التي أدرس بها، درست وإياها أحد المواد خلال فصل كامل، أراها كل محاضرة وتشتعل في فؤادي مشاعر الحب والإعجاب بها، انتهى الفصل الدراسي وبدأ آخر، اختفت الفتاة عن نظري، لم أعد أراها في الكلية رحت أسأل عنها بلهفة وأستفسر عن غيابها، أخبروني انها انتقلت الى كليّة أخرى. مرت الفصول والأعوام، وصدف أن الفتاة التي أحب ستعود للكلية التي أدرس بها لدراسة بعض المواد، ومعنى ذلك اني سأكون قادراً على رؤيتها ثانيةً، طرت من الفرحة.
وفعلاً، في أحد الأيام صدف أن رأيتها في أحد ممرات الكليّة، كنت أنوي أن أكلمها، ولكن الكلمات طارت و شعرت أني نسيت الدنيا بما فيها وأنا أحدق في عينيها، فلم أقل شيئاً…لم أستطع.

صارحت صديقي أخيراً بمشاعري نحو الفتاة، شرحت له أن حبي شريف، وليس كما سيعتقد الكثيرون، فأنا لا أقصد القيام بأي عمل مؤذي، على الأقل أتمنى أن تكون بيني وبين فتاتي علاقة زمالة بريئة فقط لأرتاح، نصحني صديقي بمصارحة الفتاة بحبي، لكني لا أستطيع، سينعقد لساني بمجرد النظر الى عينيها، نصحني صديقي بمراسلتها على الإيميل، ولكن هذا أيضاً ربما لن يفيد وربما ساءت الأمور إذ قد تعتقد الفتاة اني ألعب معها وأنا جادّ.

مر عامٌ الآن من الحيرة والحب، وأنا لا أدري كيف أصل الى حبيبتي وكيف أكلمها وأصارحها وأقنعها بحبي. صديقي نصحني في النهاية بالحذر لأن الحب يمكن أن يوقعني في مشاكل نفسية عديدة فأتعذب للبعد والفراق. والحب فطرة خلقها الله للإنسان وليست عيباً أو حراماً[/size]."[/color]

هذه هي مشكلة صاحبنا، وربما مشكلة يواجهها العديد من شبابنا، فكيف نخرجهم من هذه الدائرة، وما هي الفكرة الصحيحة التي يجب أن يتبناها شبابنا نحو الحب، أو مشاعر الإعجاب، وما السبيل لتوجيه هذه المشاعر وجهتها الصحيحة؟

تحياتي لكم


(عبير الزهر) #2

مشكوووووووووووووووووور اخي على الموضوع


(المهاجر) #3

بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا على الموضوع
اقول لهذا الشخص الحياة تجارب ومحن ولكن يا اخي لابد ان نعرف ونوضح علاقتنا
مع الطالبات الجامعيات
يا اخي لابد ان توجد علاقات تعارف وصداقة في مجال الدراسة…
فانا لا اقول لا توجد ولكن لابد ان يتم ذلك في وجود حاجز من الحياء بين البنت والولد
واذا كنت صادق المشاعر ومقتدر فتقدم يا اخي وتزوجها
اذا قبلت قبلت واذا رفضت فالزواج قسمه ونصيب
وركز في دراستك وتحقيق طموحك يا اخي

وسلام حار …لاعضاء منتديات المهندس


(بحراوي) #4

صح ان الانسان يقع في هذي الوقفات بس مع ذالك راح يحلها مع نفسه

اهم شي انه يحلها بنفسه وبدون اي عامل يقف امامه تسكر على الموضوع الحلو


(زهراء) #5

الحب … و الحب الشريف … و اعجاب …
اذا كان هذا الشخص … متأكد من مشاعره اتجاه هذه الفتاة … و انها ليست مجرد مشاعر اعجاب لا اكثر … يجب عليه ان يقدم على الخطوة الاولى وهي مصارحة الفتاة بمشاعره اتجاهها … حتى ولو كان متردد و خايف من ردة فعلها …
انصحه … اذا كان متاكد من صدق مشاعره … ان يبدأ بالخطوة الاولى …
و عسى ان يجمع بينهما …
واتمنى التوفيق له …
تحياتي…


(آسر القلوب) #6

لا أستطيع قول المزيد…


(sunset) #7

السلام عليكم

الحب من اسمى المشاعر للانسان والحب طبعا انواع

ونصيحتي للاخ هي التقدم لطلب يد الفتاه من اهلها لانه الحل الوحيد له ومن خلال هذه الوسيلة يتوضح للفتاة صدق مشاعره وجديته في اتخاذ قراراته

ودمتم سالمين


(المعمر) #8


عجبت ممن يرى أن يصارح الشاب الفتاة بحبه لها! هذه خطوة جريئة لا يجب أن تكون في مجتمعنا أو بين أفراد أمتنا، نهايتها الألم و الندم، و عذاب الضمير لسنين طويلة.

علاقات عاطفية خاطئة متكررة متشابهة، تبدا بكلمات الحب الشيطاني السخيف، و الذي بدأ بكلمات الأغاني والأفلام و المسلسلات.

أمر محزن…

اقرأ قول الله تعالى:

(( قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ****

و هل بعد قول الله قول؟

اذهبوا أنتم يا طلبة و طالبات الجامعة و اسألوا أصحابكم في السنوات الأخيرة في الجامعة و تجاربهم و اسمعوا مآسيهم.

نسأل الله السلامة.


(AL-JABRI) #9

اخي المعمر…

بارك الله فيك…

ولكن وجهة نظرك لم تقنعني!!!

اعلم يا اخي ام الحب موجود…

واقصدبهذا الحب الشريف الصادق الذي لا تشوبه شائبه… ويكون مبنيا على الاخلاق والحياء…
صحيح ان هذا النوع من الحب اصبح نادرا…
نعم اصبحنا نبحث عنه وننكش اعماق الارض بحثا عنه…
ولانه نادر… ذهب البعض الى تقليده في محاولة منهم الى توفيره للعامه…
الحب ليس بضاعه…(( خذ وادفع****
الحب لا يكون الا في القلوب الصافيه الطاهره…
هذا هو الحب…


#10

الواجب علينا اخوانى الشباب فى هذه الفتره هو عدم الانشغال بمثل هذه الامور فهى قد تدمر حياتنا و الحب يكون من اخطر الامور فالشاب لابد ان يهتم بدروسه و مستقبله و لا ينساق و راء الافكار الشيطانيه و الهواجس فالحب معناه الزواج وانشاء الاسره و كيف يكون هذا مع شاب فى الجامعه فالافضل ان تتنتظر حتى تتنتهى من الجامعه ومن الموسف ان الاوضاع سيئه و تاخر عمر الزواج لدى الشباب فهل يطيق احد هذه المده من الحب و الافضل ان نتجه الى الله لان الحب فى هذه الفتره حرام و يكون الحب حلال عندما تكون مستعد للزواج فتبدا بالبحث عن الحبيبه


(دلع) #11

الحب فطرة والعذاب غريزة مرتبطة بالحب والحب مواجهة لذا يجب على صاحب المشكلة اذا كان متاكدا تمام التاكد من حقيقة مشاعرة فيجب عليه ان يستجمع قواه ويقدم على الخطوة الاولى لأنه ان لم يقدم عليها ربما سيضيع على نفسه فرصة لقاء الحب الحقيقي في حياته :slight_smile:


(system) #12

سبحان الله


(وجه القمر) #13

اخي انا عن نفسي لو كنت مكان هاي البنت ، ماا اتمنى ابدا انك تيجي وتصارحني بكلام زي هاد بكون محرج كتير للبنت ، وبيوقعها وبيوقعك بدوامات ما يعلمها الا الله ، عموما لو كان في غض بصر اكتر من البداية ما كان الشباب والبنات وصلو لهل المواصيل ، بس اذا انت متأكد انو مشاعرك حقيقية وليست حب قائم فقط على المظهر الخارجي او الامور السطحية الي بتروح مع الزمن ، وبيبدأ اعجابك فيها يقل فاكيد الحل الامثل هو انك تتقدم لخطبتها ، وهيك بتكون حا فظة عليها من كل الشائعات الي ممكن تأذيها .
ونصيحة اخيرة للشباب : لاتحكو لاصحابكم عن حبكم حتى لو كانو كتير عزيزين ، لانو هاد الشي اكيد رح يضر بالبنت لو ع المدى البعيد ، والله يوفقك للي فيه الخير


(huyam_saeed) #14

هذا ليس حب وانما مجرد اعجاب فلو كان حب شريف كما تقول لي صارحته بها وكيف تنتظر عام وتقول انها انتقلت الي جامعة اخري في هذه الفترة الم تحب اخري اوتعجب بها فارجوا منك قبل ان تاخذ اي خطوه ان تجلس مع نفسك وتفكر في هذه الامور


(ميكاترونكسي) #15

الحب شعور متبادل وليس عاطفة من شخص واحد فقط فالأحرى به ان يحسس الفتاة بصيغة او بأخرى ليعرف ان كانت ميالة له او لا على اساس ردة فعلها يقوم بخطوته الاخرى


(alae) #16

اولا مشكور اخي على الموضوع الجميل و اساند راي اخي المعمر


(system) #17

كلام صح جدااااااااااااااا


(eng_sasa) #18

أنا ذات نفسى مبنكرش أن الحب موجود .وأنه ممكن يحب بس الموضوع بعيد عنه زيـى مثلا .بس انا مؤمن بقول الرسول صلى الله عليه وسلم فى الحديث الذى معناه انه من يستطيع البائه فليتزوج.وأكيد الإنسان مننا قدامه سنين عما يكون نفسه ويتزوج يبقى غالبا أنه مش هتتزوج من زميلتك دى يعنى أنك المفروض أنك هتتزوج من إمرأه أصغر منك.والله أعلم …ده رأيـــــــــــالكلمه اللى بعبر بها عن أمتنانى أو شكرى هىجزاكـــــــــــــــــــــــــــــــــــ اللــــــــــــــــــــــــــــــــــه كــــــــــــــــــــل خيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر.


(المهندس) #19

مشكور اخي وبارك الله لك


(م/smsm) #20

اتفق جدا مع راي المهندس احمد
والمهندس المعمر جداااااااااا(((ا
عجبت ممن يرى أن يصارح الشاب الفتاة بحبه لها! هذه خطوة جريئة لا يجب أن تكون في مجتمعنا أو بين أفراد أمتنا، نهايتها الألم و الندم، و عذاب الضمير لسنين طويلة.
علاقات عاطفية خاطئة متكررة متشابهة، تبدا بكلمات الحب الشيطاني السخيف، و الذي بدأ بكلمات الأغاني والأفلام و المسلسلات.

أمر محزن…
اقرأ قول الله تعالى:
(( قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ****
و هل بعد قول الله قول؟
اذهبوا أنتم يا طلبة و طالبات الجامعة و اسألوا أصحابكم في السنوات الأخيرة في الجامعة و تجاربهم و اسمعوا مآسيهم.
نسأل الله السلامة.))))
والله يحفظ اخوانا واخواتنا عن كل حرام