الحمد لله


(المنال) #1

الحمدلله

أحد السلف كان أقرع الرأس… أبرص البدن… أعمى العينين… مشلول القدمين واليدين … وكان يقول: “الحمد لله الذي عافاني مما ابتلى به كثيراً ممن خلق، وفضلني تفضيلاً”. فمر به رجل فقال له: مما عافاك؟؟ أعمى وأبرص وأقرع ومشلول…فمما عافاك؟

فقال: ويحك يا رجل؛ جعل لي لساناً ذاكراً، وقلباً شاكراً، وبدناً على البلاءصابراً، اللهم ما أصبح بي من نعمه أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك، فلك الحمد ولك الشكـر.

قال تعالى: { وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ اْلرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لًهُ قَرِينٌ }} الزخرف 36.


(mask) #2

سبحان الله !!!
اكيد النعمة الكبيرة هي القناعة والرضا فمتى ما كان الانسان راضي عن نفسه وعن مكانه في الوجود وعن نعم الله عليه فهو اسعد الناس … والحمد لله
ومشكورة اختي منال على الموضوع…وجزاك الله خيرا


(almohandes) #3

بسم الله الرحمن الرحيم
شكرا يا اختي المنال على الموضوع المميز
والله الانسان دائما يجب ان يشكر ربه تعالى
والناس كلن له عيب فالانسان ليس مكتمل
ويواجه الكثير من المحن والشدائد
فعليه الحمدلله في كل شي
اللهم وفقنا على حمدك…واعنا على ساعة الممات


(الاسطورة) #4

بارك اللة فيك


(المنال) #5

السلام عليكم

شكــــــــــــــــرا على المرور الطيب
ونتمنى الاستفاده

ســــــــــــــــلامي

المنال


(المهاجر) #6

موضوع متميز,
شكرا لك اختي وجعله الله في ميزان حسناتك
والحمد لله في كل شي


(فتى الهندسه) #7

بارك الله فيكي و جعله في ميزان حسناتك


(المنال) #8

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكـــــــــــرا على المرور والرد…:slight_smile:

ســـــــــــلامي

المنال