ويندوز 10 يمنح المستخدمين تحكمًا أكبر في البيانات التشخيصية

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

إخوتي وأخواتي المهندسين والمهندسات؛
جديد معلومة ضمن أخبار الاتصالات وتقنية المعلومات،
وأنظمة التشغيل، والهواتف الذكية وأنظمة التشغيل والعتاد الصلب،
ومواقع التواصل الاجتماعي، والأمن المعلوماتي، والذكاء الصطناعي.

ويندوز 10 يمنح المستخدمين تحكمًا أكبر في البيانات التشخيصية

:: تفصيل ::

Sticky Notes أجرت شركة مايكروسوفت بعض التغييرات على تطبيق الإعدادات وإعدادات سياسة المجموعة في أحدث نسخة معاينة من نظام التشغيل ويندوز 10 برقم البناء 19577 مرسلة إلى المختبرين ضمن برنامج (Windows 10 Insider)، وذلك في محاولة منها لمنح مستخدمي ويندوز 10 مزيدًا من التحكم في بياناتهم.


وقدمت الشركة مجموعة كبيرة نسبيًا من تحديثات الميزات التي تغطي إعدادات جمع البيانات التشخيصية وأيقونة جديدة لأمان ويندوز، إلى جانب إدخال تحسينات على المساعد الصوتي (كورتانا) Cortana، بحيث تهدف هذه التغييرات إلى تحسين الشفافية والسيطرة على جمع بيانات تشخيص مايكروسوفت من الأجهزة.


وتعرضت مايكروسوفت للنقد بسبب مجموعة بيانات تشخيص ويندوز، مما دفعها إلى إطلاق أدوات مثل الأداة المساعدة (Windows Data Diagnostics Data Viewer) ولوحة معلومات الخصوصية، وتحاول الشركة منذ سنوات إقناع الناس بأن ويندوز 10 لا ينتهك الخصوصية، وذلك بالرغم من أنه يجمع كمية كبيرة من البيانات.


وعمدت الشركة إلى ضبط الإعداد الافتراضي لجمع بيانات التشخيص ضمن ويندوز 10 على خيار (Full)، ويمكن للمستخدمين ضبطه على (Basic)، لكن مايكروسوفت غيرت عبر التحديث الجديد تسمية (Basic) إلى بيانات التشخيص المطلوبة.


بينما تُعرف تسمية (Full) الآن باسم بيانات التشخيص الاختيارية، مما يسهل على المستخدمين التبديل بين مشاركة بيانات التشخيص المطلوبة وبيانات التشخيص الاختيارية مع مايكروسوفت.


وتتضمن البيانات المطلوبة أشياء، مثل عنوان بروتوكول الإنترنت ونوع وإصدار الجهاز، وهي البيانات التي تحتاجها الشركة للحفاظ على منتجاتها وخدماتها وتحسينها، وتتخلص البيانات الاختيارية من المعلومات الأقل أهمية، مثل الصور التي يدرجها الأشخاص في مستندات وورد لتوفير خيارات صورة أفضل.


وبالإضافة إلى ذلك، فإن الشركة أزالت الإعداد المحسن، بحيث يتم تحويل أي جهاز مضبوط على خيار محسن إلى بيانات التشخيص المطلوبة، وحصل المسؤولون أيضًا على المزيد من إعدادات سياسة المجموعة الدقيقة لإعداد البيانات التي يتم جمعها داخل المؤسسة.


انتهى.

المصدر/ البوابة العربية للأخبار التقنية.

بحول الله تعالى يكُن لقاء جديد؛ في رحاب عالم التّقنية.

1 Like